إدارة النفايات الرعاية الصحيةالمخلفات الطبية الحادةمنوعات

إصابات جروح الإبر في العاملين بمجال الصحة في عدة دول

Needle-stick injuries in health workers in several countries

من أكثر المخاطر التي يواجهه العاملين في مجال الصحة على الإطلاق هي الإصابات الناتجة من وخز أو قطع أو خدش الجلد بمواد حادة ملوثة مثل الإبر والمشارط أو الزجاج المكسور الملوث بسوائل ودماء المرضى وما قد ينتج عنها من عدوى بأحد أمراض فيروسات الدم مثل فيروسات الإيدز وتليف الكبد وغيرها، الأمر الذي دعا العديد من الباحثين إلى دراسة هذه المشكلة بحصر أعداد الإصابات وتحديد أهم الأسباب وراء حدوث مثل هذه الحوادث ولمحاولة التقليل منها في المستقبل.

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في بريطانيا

دراسة شملت عشرة مستشفيات في منطقة مانشستر حيث سجلت 2,646 إصابة خلال سبع سنوات من 1992 وحتى سنة 1999 (1).

دراسة في منطقة وسيكس وأكسفورد أشارت لحدوث 1102 حالة وخز بمادة حادة منها 115 طبيب، 697 ممرضة، 106 من الطاقم الطبي المساعد، بمعدل 9 – 44 إصابة لكل 1000 موظف بالصحة (2).

دراسة لحوادث جروح الإبر في 52 أخصائي تخدير أثبتت إصابة 50% منهم (3).

حصر لحالات الإصابات بجروح الإبر في طلاب كلية الطب (137 طالب بالسنة الرابعة، منهم 8 طلبه حدث لهم إصابات من 2- 4 مرات) كانت النتائج كالتالي:

  • 17%  من الإصابات بسبب الإبر الملوثة (الأكثر خطورة).
  • 70%  من الإصابات خلال العمليات الجراحية بسبب إبر الخياطة.
  • 34%  من الإصابات بسبب إبر غير ملوثة (4).

المتدربين في مجال الطوارئ والإسعافات (3239 متدرب) تعرض عدد كبير منهم (40%) لحالات وخز بمواد حادة بسبب عدة أسباب منها:

  • 32% عدم تعاون المريض.
  • 52%  العمل في أكثر من شيء في نفس الوقت.
  • 49%  زحمة العمل.
  • 13%  عند إعادة غطاء الإبر (5).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في الهند

دراسة هندية لعدد 106 طالب في السنة الثالثة بكلية الطب خلال سنتي 96 – 1997 أشارت لتعرض عدد 65 طالب بجرح بواسطة الإبر، حيث كان معظمها بسبب إعادة غطاء الإبرة وبنسبة أقل الأسباب الأخرى مثل الوخز بواسطة إبر الخياطة، والنسبة العامة المسجلة لعدد الحوادث هو 1.5 حادثة وخز للطالب الواحد في الشهر وهذا المعدل يعتبر عالي (6).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في تايوان

دراسة تايوانية لعدد 7750 عامل بالصحة وجد أن 87% منهم حدث لهم جروح بواسطة الوخز بالإبر خلال 12 الشهر ونسبة التعرض للمواد حادة الملوثة والتي قد ينتج عنه أمراض تليف الكبد يصل إلى 0.7 في السنة بالنسبة للممرضات، 0.4 للأطباء، 0.3 بالنسبة للطاقم الطبي المساعد (7).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في أوغندة

مائة وثمانون من العاملين بالصحة حدث لهم على الأقل وخزه واحدة في خلال السنة بعدد أجمالي يصل 336 إصابة بمعدل إصابتين لكل عامل، ومعظم حالات كان السبب الكبير فيها تحرك المريض وإعادة غطاء الإبرة (8).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في السعودية

دراسة استمرت لمدة أربع سنوات لعدد كبير من العاملين في مجال الصحة في السعودية أثبتت الأتي:

هنالك 364 حالة تبليغ عن جرح أو وخز بواسطة آلة حادة.
الإصابة تختلف باختلاف التخصص فطاقم التمريض به 38 إصابة من ألف ممرضة والطاقم الطبي المساعد 46/1000 وحالة أكثر تفاقم في بعض التخصصات الجراحية الأخرى حيث تصل إلى 66/1000 حالة.

وكانت الأسباب وراء تلك الجروح تتفاوت كالتالي

  • 12%  إصابات بسبب ترك المادة الحادة في غير المكان المناسب.
  • 6%  بسبب التخلص منها بالطرق الغير سليمة مثل وجود إبرة في كيس القمامة.
  • 6%  بسبب إعادة غطاء الإبرة.
  • 6%  من الإصابات بسبب محاولة تفكيك الإبرة (9).

دراسة ثانية استمرت لمدة ثلاث سنوات (95 – 1997) في إحدى عشرة مستشفى أكدت أن معظم الإصابات تحدث في النساء (الممرضات)، وهنالك علاقة واضحة بين مدة الخبرة للعاملين بالصحة والإصابات التي تحدث بينهم، وكانت أسباب حدوث تلك الإصابات كالتالي:

  • 47%  عند العمل مع الحقنة.
  • 14%  خلال التخلص من الإبرة.
  • 4%  عند إعادة غطاء الإبرة.
  • 16%  عند التنظيف.
  • 14%  عند تخيط الجروح.
  • 9% بسبب أخطأ الآخرين (10، 11).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في أستراليا

من عدد 192 من طاقم التمريض داخل الاستبيان على الأقل 76% (146) تعرض لدم وسوائل المرضى خلال الأشهر الستة التي سبقت الاستبيان وبمعدل 240 مرة حالة تعرض لكل مائة ممرضة في السنة، وكانت نتائج الاستبيان كالتالي:

  • 83%  لم يتم التبليغ عن كل حوادث التعرض من قبل الممرضات.
  • 75%  من الممرضات يعتقدن أنه لا توجد خطورة من تلك الحوادث.
  • 2%  من الممرضات يجهلن إجراءات المتبعة للتبليغ عند حدوث حوادث التعرض.
  • 19%  من التعرض لوخز وجروح الإبر لم يتم التبليغ عنها (12).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في سويسرا

دراسة في زيورخ حصرت 1000 إجراء أو عمل قام به الأطباء أو طاقم الطبي المساعد داخل حجرة العمليات ونتج عن نزف دم بسبب الجرح أو الوخز بمادة حادة أو إبرة سنة 1995 ، كانت نتائجها كالتالي:

  • 73  حالة جرح حدث خلال 1000 إجراء أو عمل داخل حجرة العمليات.
  • جرُح الأطباء 35 مرة.
  • جرُح المساعدين 18 مرة.
  • جرُحت الممرضات 18 مرة (13).

حالات جروح الوخز بالإبر للعاملين بالصحة في الولايات الأمريكية

نتائج استبيان بمستشفيين في ولاية فرجينيا بسعة 800 و 900 سرير أثبتت أن 102 طبيب حدثت لهم 43 حالة لحوادث وخز الإبر خلال التسعة أشهر بمعدل 0.57 وخزه إبرة لكل طبيب، أما بالنسبة للممرضات من عدد 54 حدثت 31 حالة وخز خلال خمسة أشهر بمعدل 0.83 وخزه لكل ممرضة في السنة (14).

أخيرا، ومما سبق سرده يتبين لنا أن حوادث الجروح بمواد حادة تحدث في كل يوم وفي كل المستشفيات بدول العالم الفقيرة والغنية منها وبمعدلات تعتبر عالية نوعا ما، وهذا هو السبب الذي جعلها من أكثر المخاطر التي يواجهه العاملين في مجال الصحة وبمختلف تخصصاتهم من أطباء وتمريض وفنيين وعاملين النظافة وغيرهم.

هذه الأعداد الكبيرة من الإصابات المسجلة جعلت الوسط الطبي في العالم وعلى أعلى المستويات إلى اتخاذ إجراءات للحد من تلك الإصابات، فظهرت عدة منظمات عالمية تهدف إلى توعية العاملين على أنسب الطرق للوقاية من حوادث الوخز بالإبر أو المواد الحادة، من هذه الهيئات الشبكة العالمية للحقن المأمون (Safe injection Global Network) التابعة لمنظمة الصحة العالمية وغيرها الكثير من الهيئات والمنظمات.

References

1- Alzahrani AJ. et al. (2000). Needlestick injuries and hepatitis B virus vaccination in health care workers. Communicable Disease and Public Health. 3: 217-218.2- Smedley J. et al. (1995). Management of sharps injuries and contamination incidents in health care workers: an audit in the Wessex and Oxford regions. Occupational Medicine. 45: 273-275.

3- Wise HJ and McCormick RN. (1999). Re-enforcing hygiene practices of anaesthetists. Anaesthesia 54: 1220-1221.

4- Shen C. et al. (1999). Risk of needle stick and sharp object injuries among medical students. American Journal of Infection Control. 27: 435-437.

5- Lee CH. (1999). Occupational exposures to blood among emergency medicine residents. Academic Emergency Medicine. 6: 1036-1043.

6- Varma M and G Mehta. (2000). Needle stick injuries among medical students. Journal of the Indian Medical Association 98:436-438.

7- Shiao J. et al. (2002). Estimation of the risk of pathogens to health care workers after a needlestick injury in Taiwan. American Journal of Infection Control. 2002 30: 15-20.

8- Newsom DH and Kiwanuka JP. (2002). Needle-stick injuries in an Ugandan teaching hospital. Annals of Tropical Medicine & Parasitology. 96: 517-522.

9- Memish ZA. et al. (2002). Epidemiology of needlestick and sharps injuries in a tertiary care center in Saudi Arabia. American Journal of Infection Control. 30: 234-241.

10- Abu-Gad HA and Al-Turki KA. (2001). Some epidemiological aspects of needle stick injuries among the hospital health care workers: Eastern province, Saudi Arabia. European Journal of Epidemiology. 17: 401-407.

11- Al-Turki KA and Abu-Gad HA. (2000). Frequency of and prevention measures for needle-stick injuries among hospital healthcare workers in Saudi Arabia. Journal for Healthcare Quality. 22, 6: 23-28.

12- Knight VM and Bodsworth NJ. (1998). Perceptions and practice of universal blood and body fluid precautions by registered nurses at a major Sydney teaching hospital. Journal of Advanced Nursing. 27: 746-751.

13- Cassina PC et al. (1999). The real incidence of percutaneous injuries in the operating room – a prospective study. Swiss Surgery. 5: 27-32.

14- Stotka JL. et al. (1991). An analysis of blood and body fluid exposures sustained by house officers, medical students, and nursing personnel on acute-care general medical wards: a prospective study. Infection Control and Hospital Epidemiology. 12: 583-590.

الطاهر الثابت

أستاذ دكتور بقسم علوم المختبرات الطبية، كلية التقنية الطبية جامعة طرابلس، طرابلس- ليبيا. متحصل على الأجازة الدقيقة في مجال الأحياء الدقيقة الطبية من جامعة جلاسكو بأسكتلندا- بريطانيا. باحث وناشط بيئي وخبير وطني في مجال إدارة المخلفات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق