المخلفات الطبية المنزلية

من أهم المخلفات الطبية المنزلية وأخطرها هي المخلفات الحادة مثل إبر الأنسولين والتي تستخدم بكثرة من قبل أغلبية مرضى السكر حيث يستهلك عادة كل مريض إبرتين في اليوم في لذا لم يكن التخلص منها بالطريقة السليمة قد تصبح مصدر لنقل أمراض الدم الفيروسية.
المخلفات الطبية المنزلية

تأتي المخلفات الطبية الصيدلانية في الترتيب الثاني من حيث الكمية، والتي تنتج من الكميات الفائضة بعد العلاج وتحسن حالة المريض، وكميات أخرى تنتج بسبب انتهاء صلاحيتها لوجود أدوية تستهلك باستمرار وموجودة بالبيت على الدوام مثل أدوية السعال والزكام والبرد والفيتامينات والمضادات الحيوية وأدوية ارتفاع الضغط والمراهم المحتوية على المعادن الثقيلة وغيرها، بعض هذه المخلفات صلبة والبعض سائلة وطريقة التخلص منها بواسطة أكياس القمامة قد يكون لها أثار سلبية وضارة للأفراد والبيئة.

المخلفات الطبية الكيماوية السائلة مثل المطهرات وسوائل التعقيم المستخدمة في تنظيف الجروح البسيطة مثل اليود والميكروكروم وغيرها، قد تكون كمياتها قليلة بسبب قلة استخدامه ولكن أضرارها كبيرة لذا لم يتم التعامل معها بشكل سليم.

المخلفات بقايا المعادن الثقيلة والتي تنتج من تكسر بعض الأدوات الطبية بالمنزل والمحتوية على الزئبق مثل الترمومتر وجهاز قياس الضغط، أضرارها كبيرة بالمقارنة بكمياتها وفي الآونة الأخيرة أزداد الإقبال على استخدام أجهزة بديله بالمنازل لا تحتوي على مثل هذه المعادن، أيضا وجود بعض المراهم المحتوية على عنصر الزنك مثل الذي يستخدم لعلاج الالتهابات الجلدية الناشئة من الحفاظات لدى الأطفال.

من ضمن المخلفات الطبية السائلة المنزلية والتي تذهب لمياه الصرف الصحي ما ينتج عن المرضى بعد عودتهم وخروجهم من المستشفى مثل المرضى المصابين بالسرطان والذين كانوا تحت العلاج الكيماوي بأقسام الأورام حيث يستمر المريض في أخراج تلك الأدوية السامة (cytotoxic drugs) من جسمه عن طريق البول والبراز لمدد قد تصل لأسبوع كامل بعد إعطائهم تلك الأدوية.

من المخلفات الطبية المنزلية كميات قليلة جدا من الشاش والقطن والضمادات الملوثة بعد استخدامها في علاج الجروح والحروق وغيرها.

حفاظات الأطفال المصابين بأمراض البكتيريا المعوية والقطن الطبي الملوث لنساء مصابات بفيروسات الدم يعتبر من ضمن المخلفات الطبية المنزلية الخطيرة لذا لم يتم التعامل معها بشكل سليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المنشورات ذات الصلة

تفشي حمى كيو في العاملين بمحطة فرز ومعالجة النفايات البيولوجية في أسبانيا

تفشي حمى كيو في العاملين بمحطة فرز ومعالجة النفايات البيولوجية في أسبانيا

وجود محطات فرز ومعالجة النفايات أمر ضروري تسعى  غالبية الحكومات المحلية والبلديات لوجودها في المد…
تزايد التلوث البلاستيكي في أعقاب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19): دعوة لصانعي السياسات التجارة العالمية للمساعدة في التقليل

تزايد التلوث البلاستيكي في أعقاب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19): دعوة لصانعي السياسات التجارة العالمية للمساعدة في التقليل

أدت الجائحة إلى زيادة التلوث بسبب المنتجات ذات الأستخدام الواحد مثل الكمامات الطبية وزجاجات معقما…
ندوة علمية “التلوث الدوائي والمخلفات الطبية” بمدينة بنغازي

ندوة علمية “التلوث الدوائي والمخلفات الطبية” بمدينة بنغازي

ستقام ندوة علمية بعنوان “التلوث الدوائي والمخلفات الطبية” بمدينة بنغازي برعاية جامعة السلام وتنظي…


© جميع الحقوق محفوظة لموقع المخلفات الطبية.
بدعم من شركة العنكبوت الليبي.