Skip to main content

في السنوات الأخيرة من القرن العشرين

في السنوات الأخيرة من القرن العشرين برزت مشكلة أخرى لنوع آخر من المخلفات لا تقل خطورتها على المخلفات النووية والكيميائية ألا وهي المخلفات الطبية

في السنوات الأخيرة من القرن العشرين برزت مشكلة أخرى لنوع آخر من المخلفات لا تقل خطورتها على المخلفات النووية والكيميائية ألا وهي المخلفات الطبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المنشورات ذات الصلة

تواجه منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط تحديات كبيرة تتعلق بتجارة وإدارة النفايات الخطرة، والتي يمك…
العديد من المنظمات العالمية ركزت اهتمامها في الآونة الأخيرة على البلاستيك ومشاكل التلوث الناتجة …
تزايد الوعي العام بالتأثير البيئي للنفايات البلاستيكية، وما تسببه من أضرار سوء على المدى القصير …