المخلفات الصيدلانيةالمخلفات الكيميائيةدراسات

أدوية مضادة للاِكتئاب في مياهنا

Anti-Depression Medication In Our Water

كُتب في إحدى المقالات البيئية أن الأسماك في مياهنا قد أدمنت على حبوب المضادة للاِكتئاب (Anti-Depression Medication) وتشبعت أجسامها لكثرة ما يستهلكه الإنسان من هذه الأدوية وكثرة ما يرميه منها عبر الصرف الصحي والتي تصل إلى المسطحات المائية مثل البحيرات والأنهار والبحار والمحيطات.

أستهلاك الإنسان للأدوية المضادة للاِكتئاب زاد في الأونة الأخيرة بشكل كبير جدا بسبب طريقة الحياة المعاصرة وما تحمله من مؤثرات وضغوط نفسية على الأفراد صغاراً وكباراً، ومع ارتفاع أعداد الشباب والمسنين الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية، والزيادات السريعة في وصفات الأدوية المضادة للاكتئاب والأدوية المضادة للقلق وسهولة الحصول عليه.

إحدى الدراسات ذكرت أن خلال سنة 1991 كانت تستهلك 10 حبوب مضادة الاِكتئاب لكل ألف شخص يومياً، أما في سنة 2009 فأرتفعت إلى 62 حبة لكل ألف شخص في اليوم الواحد، وما زال هذه الرقم في تزايد كبير مترافق مع زيادة تعقيدات الحياة اليومية وإضطراباتها.حالياً، أكثر من 13% من المواطنين الأمريكيين يتناولون أدوية مضادة للاكتئاب مع زيادة كبيرة تصل إلى  65% منذ أوائل سنة 2000.

عدد حبوب أدوية مضادة للاكتئاب في سنة 1991 وسنة 2009

بصفة عامة، وعلى الصعيد العالمي، يعاني أكثر من 300 مليون شخص من جميع الفئات العمرية من الاكتئاب، وهذا الرقم يرتفع بوتيرة سريعة، ساهم في هذه الزيادة  بعض العوامل، مثل زيادة العزلة الاجتماعية عن الأسرة والأحباء بسبب التكنولوجيا وزيادة ساعات العمل وبيئة العمل المجهدة أكثر فأكثر، وعدم القدرة على التكيف مع الوتيرة السريعة للحياة والتقدم الذي يحدث في العالم (Antidepressant Market Report). اوردت منظمة الصحة العالمية أن هناك زيادة تفوق 18٪ بين عامي 2005 و 2015. وقد ارجعت تلك الزيادة لنقص الدعم للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات عقلية، وعدم الأهتمام بهم، إلى جانب الخوف من وصمة العار، يمنع الكثيرين من الوصول إلى العلاج الذي يحتاجونه للعيش حياة صحية ومنتج (WHO, 2017).

في تقرير لمنظمة التعاون الأقتصادي والتنمية (the Organization for Economic Cooperation and Development) حول استعمال ادوية المضادة للاكتئاب في خمسة وعشرون دولة وجدت أن في ألمانيا ، ارتفع استخدام مضادات الاكتئاب بنسبة 46 ٪ في أربع سنوات فقط، وفي إسبانيا والبرتغال، ارتفعت بحوالي 20 ٪ خلال نفس الفترة. أما أيسلند فكانت الأكثر استخدما فقد وجدت أن واحد من كل عشرة كانوا يتناولون مضادات الاكتئاب يوميًا (Skye Gould and Lauren F Friedman. 2016.).

أعداد الأشخاص الذين يتناولون ادوية مضادة للاكتئاب لكل الف شخص في مختلف دول العالم

يعتبر الفلوكستين (Fluoxetine) المادة الفاعلة في أحد أكثر مضادات الاكتئاب استخداما في العالم ويسمى تجاريا البروزاك (Prozac)، وهويستخدم منذ أكثر من 25 سنة في علاج الاكتياب الشديد (Major depressive disorder) واضطرابات النفسية المختلفة (Psychiatric Disorders). تعمل المادة الفاعلة في هذا الدواء على تحفيز وتنشيط الناقلات العصبية  في الدماغ (Neurotransmitters) مما يساهد على تحسين الحالة المزاجية.

على الرغم من أن التأثير هذه الأدوية يكون مفيدًا في الغالب للبشر، إلا أن علماء المتخصصين في دراسات السمية البيئية للملوثات (Ecotoxicity Studies) بدأوا في معرفة أن لها بعض النتائج غير جيدة والأثار السلبية على الأنواع الأخرى من الأحياء البرية والبحرية.

أكثر الدراسات التي اجريت على التلوث بأدوية المضادة للاكتئاب اجريت على الأسماك لأنها أكثر تأثرا بهذه الأدوية

تأثير أدوية المضادة للاِكتئاب في الكائنات الحية البرية والبحرية

العديد من الدراسات أكدت وجود أدوية المضادة للاكتئاب في البيئات المائية ، مثلها مثل الأدوية الأخرى التي نستهلكها. فجزء من الأدوية يمتصه الجسم والجزء الباقي يخرج من جسمنا بواسطة البول والبراز ومنها إلى شبكة الصرف الصحي ثم إلى محطات معالجة، وهذه المحطات غير قادرة على تكسير الأدوية والتخلص منها فتصل في نهاية الأمر إلى المسطحات المائية كالأنهار والبحيريات والبحار ومنها إلى الأحياء البرية والبحرية.

دراسة شاملة (Gardner et al. 2012) حول نسب تراكيز تواجد الفلوكستين في الأنهار وجدوا التركيزات كانت ما بين 23 نانوجرام/لتر إلى 95 نانوجرام/لتر في مياه النهائية الخارجة للمسطحات المائية لعدد 162 محطة معالجة مياه الصرف الصحي في المملكة المتحدة.

سنذكر لكم هنا بعض من الدراسات الكثيرة التي إجريت حول تأثير أدوية المضادة للاكتئاب في بعض من الأحياء البحرية والبرية:

1- التأثيرات في الأسماك

  • أكثر الدراسات البحثية (Sumptera J.P., Donnachieb R.L. and  Johnson. A.C. 2014) التي أجريت كانت حول تأثير الفلوكستين على السلوك في الأسماك، استعملت تركيزات مختلفة في تلك الدراسات حيث وجدت أن التأثير في السلوك يحدث مابين 30- 100 جرام/لتر بالرغم أن بعض الدراسات الأخرى قد ذكرت تركيزات اقل من ذلك 0.3 جرام/لتر قد تؤثر في سلوك الأسماك من حيث السباحة والأستجابة السريعة للمفترسات الأخرى وغيرها من السلوكيات.
  • دراسة (Dzieweczynski and Hebert 2012) ذكرت أن تركيز 0.54 جرام/لتر قلل كثيرا من عدوانية بعض الأسماك، كما ذكر باحث أخر (Schultz et al. 2011) أن تركيز قليل مثل 28 نانوجرام/لتر قد أثر على مقدرة التكاثر في ذكور الأسماك (Fathead Minnows) بسبب تغييرات حدثت في الخصية لتلك الأسماك.
  • دراسة حول تأثيرات الفلوكستين على الأسماك الزينة الذهبية أجراها (Mennigen et al. 2010a) وجدوا تأثيرات واضحة في الجهاز التناسلي لديها عند تراكيز 0.54 إلى 54 جرام/لتر وكلما زاد التركيز زاد قوة التأثير عليها. كما أكد نفس الفريق في دراسة أخرى (Mennigen et al., 2010b) أن التركزين السابقين عطلاً عملية التغذية والتمثيل الغذائي للطاقة (Energy Metabolism) في تلك الأسماك.
  • التركيزات المذكورة للفلوكستين في الأبحاث التي أجريت كانت تأثيراتها شديدة التباين في الأسماك واللافقريات ومختلفة كثيرة، حاليا أدنى تركيز فعال هو 0.3 نانوغرام / لتر؛ حيث أن هذا التركيز يسبب عددًا من التأثيرات البيولوجية والكيميائية والجزيئية على أنواع من بلح البحر ( (Franzellittiet al., 2013، كما أكذت ايضا دراسات أخرى بأن هذه التركيزات القليلة من الفلوكستين أترث تأثيرا سلبياً على التعلم والأحتفاظ بالذاكرة في أسماك البحر (Di Poi et al., 2013)

2- التأثيرات في اللافقاريات

  • دراسة قام بها بُحاث من جامعة بورتلاند الحكومية أجريت على سلطعون الشواطيء (Shore Crabs) عند تعريضة لأدوية مضادة للاكتئاب (Prozac) أظهرت السلطعونات تغييرا جذريا في السلوك وجعلها أكثر أندفاعاً وعدوانية ضد الحيوانات الأخرى وأقل حرصاً على حياتها الأمر الذي جعلها سهلة الأقتناص من قبل مفترسيها، وجعلها أكثر نشاط خلال فثرة النهار التي من المفروض أنها تختبيء فيها لحماية نفسها، وأيضا أكثر تصادماً وعراكاً مع أفراد جنسها مما يؤدي بها في نهاية الأمر للموت. (Jessica Firger, 2017 )

3- التأثيرات في الطيور

  • التلوث بأدوية المضادة للاكتئاب في البيئة لا يؤثر فقط في الإنسان بل يؤثر أيضا في الأحياء البرية والبحرية، ففي دراسات حديثة أثبت الباحثين أن إناث الطيور (Starlings) التي تغذت على طعام مملوءة بالفلوكستين (بروزاك) كانت أقل جاذبية  للذكور وأقل عرضة للتزاوج. (Alex Ford, 2018)

كيف تصل الأدوية المضادة للاِكتئاب إلى المياه

مع تزايد أعداد البشر في المناطق الساحلية في معظم قارات العالم، من المتوقع أن يزداد استخدام مضادات الاكتئاب مثل فلوكستين ، مما يوحي بتركيزات أعلى في المستقبل في البيئة البحرية. تصل أدوية مضادة الأكتئاب مثل الفلوكستين إلى المياه عبر عدة طرق.

1- البعض يقوم بالتخلص من الأدوية الغير مرغوبه عبر رميها في المراحيض إلى شبكة الصرف الصحي ومنها عبر محطات المعالجة..

2- من خلال بول وبراز المتعاطين للدواء عبر المراحيض إلى شبكة الصرف الصحي ومنها إلى محطات معالجة.

3- الطريقة الأخرى عند التخلص الغير سليم من النفايات الصيدلانية مثل هذه ألأدوية عبر رميها في القمامة والتخلص منها عبر المكبات المفتوحة فيصل التلوث للمياه الجوفية أو المياه السطحية.

على العموم، العديد من الدراسات العلمية التي تكلمت عن تأثيرات الأدوية التي يستهلكها الإنسان بصفة عامة في سلوك الأحياء البرية والبحرية وضعف قدراتها الحياتية مثل القدرة على الشم وكيفية أيجاد الغذاء والتعامل مع الحيوانات الأخرى والتكاثر والدفاع عن منطقتها ضد المفترسين. غالبية هذه الدراسات أجريت في المعامل وكانت نتائج صادمة والحال أسوء لو أنها في بيئتها الحقيقية فسلوك الحيوان يتأثر أكثر بالبيئة المحيطة.

لكل ذلك، يجب على جميع دول العالم العمل على تقليل من صرف أدوية المضادة للاكتئاب عن طريق التقليل من أعداد المصابين بالاكتئاب وبالتالي التقليل من الكميات الذاهبة للصرف الصحي فيقل تأثيرها السام على الأحياء البرية والبحرية. فقد أكدت منظمة الصحة العالمية على ضرورة الاستثمار في الصحة العقلية للبشر فهذا يؤدي إلى صحة أفضل وقدرة على العمل أكثر وبالتالي إلى رفاهية أحسن.

واخيرا، العمل على التخلص من بقايا الأدوية والمخلفات الصيدلانية بصفة عامة بواسطة الطرق السليمة عن طريق القضاء نهائيا على أضرارها سوء عن طريق معادلاتها أو معالجتها بطرق التثبيت أو التخلص منها بواسطة محارق ذات مواصفات عالية وبدراجات حرارة عالية جدا وعدم التخلص منها بأي حال من الأحوال بواسطة صرفها في مياه شبكة الصرف الصحي العام.

References:

Alex Ford (2018). How the antidepressants polluting our waters could change animal behaviour . Monday 13 August 2018 23:00 . Environment. https://www.independent.co.uk/environment/antidepressants-effect-animal-behaviour-pollution-fish-birds-technology-a8489156.html

Antidepressant Market Report – Growth, Trends, And Forecast (2019 – 2024) https://www.mordorintelligence.com/industry-reports/antidepressants-market

Di Poi, C., Darmaillacq, A.-S., Dickel, L., Boulouard, M., Bellanger, C., 2013. Effectsof perinatal exposure to waterborne fluoxetine on memory processing in thecuttlefish Sepia officinalis. Aquatic Toxicology 132–133, 84–91.

Dzieweczynski, T.L., Hebert, O.L., 2012. Fluoxetine alters behavioural consistencyand aggression and courtship in male Siamese fighting fish, Betta splendens.Physiology and Behaviour 107, 92–97.

Franzellitti, S., Buratti, S., Valbonesi, P., Fabbri, E., 2013. The mode of action(MOA) approach reveals interactive effects of environmental pharmaceuticalson Mytilis galloprovincialis. Aquatic Toxicology 140–141, 249–256.

Gardner, M., Comber, S., Scrimshaw, M.D., Cartmell, E., Lester, J., Ellor, B., 2012. Thesignificance of hazardous chemicals in wastewater treatment works effluents.Science of the Total Environment 437, 363–372.

Jessica Firger  (2017).  HOW DEPRESSION MEDICATION IS POLLUTING THE OCEAN AND ALTERING THE BEHAVIORS OF SEA CREATURES. TECH & SCIENCE. 10/24/17 AT 10:14 PM. https://www.newsweek.com/depression-medication-polluting-ocean-change-behavior-sea-animals-692253

Mennigen, J.A., Lado, W.E., Zamora, J.M., Duarte-Guterman, P., Langloi, V.S., Metcalfe,C.D., Chang, J.P., Moon, T.W., Trudeau, V.L., 2010a. Waterborne fluoxetine dis-rupts the reproductive axis in sexually mature male goldfish, Carassius auratus.Aquatic Toxicology 100, 264–354.

Menningen, J.A., Sassine, J., Trudeau, V.L., Moon, T.W., 2010b. Waterborne fluoxe-tine distrupts feeding and energy metabolism in the goldfish Carassius auratus.Aquatic Toxicology 100, 128–137.

Schultz, M.M., Painter, M.M., Bartell, S.E., Logue, A., Furlong, E.T., Werner, S.L.,Schoenfuss, H.L., 2011. Selective uptake and biological consequences of envi-ronmentally relevant antidepressant pharmaceutical exposures on male fatheadminnows. Aquatic Toxicology 104, 38–47.

Skye Gould and Lauren F Friedman. (2016). Something startling is going on with antidepressant use around the world. Feb. 4, 2016, 11:52 AMhttps://www.businessinsider.com/countries-largest-antidepressant-drug-users-2016-2?IR=T

Sumptera J.P., Donnachieb R.L. and  Johnson. A.C. (2014). The apparently very variable potency of the anti-depressant fluoxetine . Aquatic Toxicology 151 (2014) 57–60

WHO (2017). “Depression: let’s talk” says WHO, as depression tops list of causes of ill health.30 March 2017 . https://www.who.int/news-room/detail/30-03-2017–depression-let-s-talk-says-who-as-depression-tops-list-of-causes-of-ill-health

الطاهر الثابت

أستاذ دكتور بقسم علوم المختبرات الطبية، كلية التقنية الطبية جامعة طرابلس، طرابلس- ليبيا. متحصل على الأجازة الدقيقة في مجال الأحياء الدقيقة الطبية من جامعة جلاسكو بأسكتلندا- بريطانيا. باحث وناشط بيئي وخبير وطني في مجال إدارة المخلفات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق