المخلفات الطبية الحادةالمخلفات الطبية المعديةالمخلفات الكيميائية

أنواع المخلفات الطبية لمراكز خدمات غسيل الكلى

ينتج خلال العناية بمرضى الفشل الكلوي في مراكز خدمات الكلى الصناعية كمية كبيرة من المخلفات الطبية السائلة والصلبة وحيث أن الدم هو المحور الرئيسي في تلوث تلك المخلفات فتعتبر هذه المخلفات خطرة جداً للأفراد والمجتمع والبيئة بصفة عامة لما قد تنقله من الإمراض الميكروبية الخطيرة السريعة الانتشار مثل فيروسات التهاب الكبد البائي والجيمي وبعض من الأمراض الميكروبية الأخرى. فتتكون تلك المخلفات من الأتي:

مصفيات الدم: تستخدم لتنقية دم المرضى من السموم وسوائل الجسم الزائدة الناتجة عن قصور الكلى الطبيعية، تتكون المصفيات من عدة أحجام ويستهلك المريض عدد مصفي واحد في كل جلسة غسيل وترمى كمخلفات طبية ووزن المصفى بعد الاستخدام تقريباً حوالي 366.6 جرام، وتعتبر شديدة العدوى لأحتواها على دم المريض الفشل الكلوي والذي يعتبر من أكثر الأشخاص عرضة لأصابات بفيروسات الدم المعدية مثل فيروسات تليف الكبد وغيرها.

أنابيب الدم: عدة أنواع من الأنابيب البلاستكية تستخدم في توصيل دم المريض من وإلى جهاز الكلى الصناعية، يستهلك المريض أنبوب وأحد لتوصيل الدم في كل غسلة، وتوجد عدة أنواع من الأنابيب ومتوسط وزنها تقريباً 291.15 جرام.

إبر الفستولا: نوع خاص من الإبر تستخدم في توصيل أنابيب الدم إلى شريان ووريد مريض الفشل الكلوي، ويستهلك المريض عدد قطعتين وزنهما معا تقريباً 10.6 جرام.

القفازات البلاستكية ذات الاستخدام الواحد: يستعمل الأطباء وطاقم التمريض قفازات بلاستكية بكثرة مع مرضى الفشل الكلوي ومع الآت الكلى الصناعية لوجود أخطر أنواع الملوثات وهو الدم بكثرة، ويستعمل زوجين مع كل مريض ووزنهما تقريباً 14.5 جرام.

الجالونات البلاستكية: عبارة عن حاويات للمواد الكيماوية المستخدمة مع أجهزة الكلى الصناعية في فترات الغسيل مثل البيكربونات والأسيتيت والتي تأتي في جالونات بلاستكية في أحجام مختلفة منها حجم 5 لتر ولكل جهاز جالون واحد في اليوم تقريباً وترمى كالنفايات ووزن الجالون فارغ 520 جرام.

الإبر والحقن: والتي تستخدم بكثرة وبعدة أحجام مع مرضى الفشل الكلوي خلال فترة الغسيل والعناية به، مثل حقن لمساعدة في سيولة الدم في الجهاز وحقن تعطى في حالات الطواري كحالات السكر ونقص بعض المواد الأساسية للمريض. متوسط وزن حقنة 10 مل فارغة حوالي 8.6 جرام.

مخلفات سوائل جسم المريض السائلة: سوائل يتم استخلاصها من المرضى في كل جلسة، كميتها تعتمد على حالة المريض ووزته فتتراوح ما بين 2.5 – 6 كيلو جرام. عادة يتم التخلص منها مع مياه الصرف الصحي للمركز الكلى.

مياه مقطرة: تستخدم مع اللآت الكلى الصناعية في كل فترة غسيل، يتم التخلص منها عن طريق مجاري الصرف الصحي بدون معالجة واحتمالية تلوثها بسوائل المرضى وارد. يتم استخدام 120 لتر من الماء المقطر لكل جهاز كلى صناعية في كل جلسة.

المطهرات وسوائل التعقيم: كيماويات تستخدم مع أجهزة الكلى الصناعية بعد كل فترة غسيل لتعقيمها والتخلص من ميكروبات عالقة بالجهاز، يتم التخلص من هذه السوائل عن طريق مياه الصرف الصحي وتستخدم كمية 50 مل مع كل جهاز وكل غسلة تقريبا.

الطاهر الثابت

أستاذ دكتور بقسم علوم المختبرات الطبية، كلية التقنية الطبية جامعة طرابلس، طرابلس- ليبيا. متحصل على الأجازة الدقيقة في مجال الأحياء الدقيقة الطبية من جامعة جلاسكو بأسكتلندا- بريطانيا. باحث وناشط بيئي وخبير وطني في مجال إدارة المخلفات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق