تشريعات وقوانين تنظم إدارة المخلفات الطبية حول العالم

أجريت في السنوات الأخيرة وعلى مستوى العالم عدة اتفاقيات ومعاهدات دولية تنظم اللوائح والتشريعات التي تتحكم في الحد من خطورة النفايات الخطرة على البشرية والتقليل من مساحة التلوث والسعي في توضيح وتحديد المسؤوليات وغيره من الأمور الفنية المرتبطة بنقل وجمع والوضع العلامات والتي تهدف كلها إلى عدم تعرض كوكبنا للمخاطر من تلك المواد السامة، وسنسرد […]
تشريعات وقوانين تنظم إدارة المخلفات الطبية حول العالم

أجريت في السنوات الأخيرة وعلى مستوى العالم عدة اتفاقيات ومعاهدات دولية تنظم اللوائح والتشريعات التي تتحكم في الحد من خطورة النفايات الخطرة على البشرية والتقليل من مساحة التلوث والسعي في توضيح وتحديد المسؤوليات وغيره من الأمور الفنية المرتبطة بنقل وجمع والوضع العلامات والتي تهدف كلها إلى عدم تعرض كوكبنا للمخاطر من تلك المواد السامة، وسنسرد بصورة مختصرة بعض تلك اللوائح والتي يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند وضع إي منظومة أو قوانين وطنية تنظم طرق التعامل مع النفايات الخطرة:

معاهدة باسل الدولية (The Basal Convention):

معاهدة دولية وقعت عليها أكثر من مائة دولة بخصوص تنظيم حركة ونقل المخلفات الخطرة بين الدول بما فيها المخلفات الطبية، بحيث وافق كل الموقعين بأن حركة النفايات الخطرة تكون من الدولة المصدرة والتي أقل إمكانيات وتقنية في التخلص من النفايات الخطرة إلى الدول الأكثر خبرة وأحدث تقنية في التعامل والتخلص، وعملية النقل تكون تحت المواصفات الفنية الاحترازية التي أقرتها منظمة الأمم المتحدة.

قاعدة المسبب في التلوث هو المسئول (Polluter Pays Principle):

تشير هذه القاعدة على أن المصدر المنتج للمخلفات هو المسئول الكامل عن جمع ونقل والتخلص من المخلفات بالطرق الآمنة التي لا تعرض البيئة للخطر، وهو المسئول عن أي ضرر يلحق البيئة والأفراد بسبب مخلفاته.

قاعدة الحذر (Precautionary Principle):

عند عدم التأكد من أن نوع معين من النفايات قد تسبب أضرار أو لا، عليها يجب التعامل معها بحذر كبير وتعتبر مصدر خطورة وتؤخذ معها كل الإجراءات اللازمة بهذا الخصوص.

القاعدة الاحترازية (Duty of Care Principle):

كل شخص يتعامل مع النفايات الخطرة أو مشتقاتها من نقل وجمع وتخلص يكون مسئول على أخذ أقصى الإجراءات الاحترازية الضرورية للسلامة والوقاية منها.

القاعدة التقاربية (Proximity Principle):

تنص هذه القاعدة على أن مكان التخلص النهائي من النفايات الخطرة (كالمحارق وغيرها) يكون أقرب مكان من المصدر المنتج لتقليل من مساحة التلوث، وينصح كل المجتمعات للتخلص من نفاياتها الخطرة ضمن حدودها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المنشورات ذات الصلة

أبتكار جهاز جديد لمعالجة النفايات الطبية الحادة

أبتكار جهاز جديد لمعالجة النفايات الطبية الحادة

أزدياد الأهتمام العالمي بمشلكة التخلص من النفايات الطبية بالطريق البيئية السليمة، وخاصة بعد انتشا…
التعامل الآمن مع الأسنان المنزوعة

التعامل الآمن مع الأسنان المنزوعة

في أحدى الشكاوي، تقدم بها مواطن أمريكي إلى عضو مجلس الشيوخ الأمريكي في الولاية التي يقطن فيها، أش…
التكنولوجيا القائمة على استعمال هيبوكلوريت الصوديوم لمعالجة النفايات المعدية

التكنولوجيا القائمة على استعمال هيبوكلوريت الصوديوم لمعالجة النفايات المعدية

هذه الطريقة من طرق المعالجة الكيميائية الفيزيائية بتطهير النفايات الطبية المعدية باستخدام قوة أكس…


© جميع الحقوق محفوظة لموقع المخلفات الطبية.
بدعم من شركة العنكبوت الليبي.