إدارة النفايات الرعاية الصحيةالتشريعات البيئية

قانون هاينريش

Heinrich's Law

تعتبر حوادث الإصابات خلال العمل إحدى أهم المشكلات التي تواجه العاملين وأرباب العمل في كل مجالات العمل سواء الصناعية منها أو الخدمية. معظم المهن مع إختلافها بها جانب خطورة وقد تحدث بها إصابات بعضها تكون أضرارها كبيرة وينتج عنها وفاة أو إعاقة صحية مستديمة أو نفسية مقلقة تعيق جودة الحياة وبعض الإصابات الأخرى ينتج عنها أضرار بسيطة ولكنها مزعجة قد ينتج عنها خسائر مادية أو إقتصادية للعاملين وأرباب العمل وللدولة بصفة عامة.

أعداد ضخمة جدا من الإصابات خلال العمل حدتث ولا تزال تحدث يوميا على مستوى العالم والتقارير والأخبار التي ترد يومياً تؤكد ذلك، ولأهمية هذه الأمر تكونت منظمات وهيئات دولية ومحلية تسعى جميعها لوقاية وحماية العاملين من إصابات العمل. فسنت قوانين وإجراءات وتشريعات ملزمة للدول وأرباب العمل والعاملين أنفسهم تهدف للحد والتقليل من الإصابات خلال العمل، كما أقرت منظومات للتبليغ عن تلك الحوادث لمراجعة تلك التقارير بهذف تحسين بيئة العمل وزيادة وسائل الأمن والآمان بها.

التبليغ عن حوادث العمل عند حدوثها تعتبر من أهم النقاط التي سعى المشرعين ونقابات العمل والمنظمات والهيئات الدولية والمحلية ذات العلاقة للتأكيد عليها لما لها من أهمية كبيرة لضمان حق العاملين، لضمان حقهم في التعويض وحقهم في العلاج وحقهم في الحماية من خطورة العمل وحقهم في تحسين بيئة العمل.

من ضمن الأشياء المهمة التي ركز عليها الجميع ليس فقط التبليغ عن الحوادث التي حدثت ونتج عنها إصابة عمل بل أكدوا ايضا عن الحوادث التي لم تحدث بها جروح وكانت ستسبب في ذلك (Near Misses). وحسب قانون هاينريش بخصوص حوادث التي تحصل في العمل أن كل حادث كبير يحدث عنه إصابة وجروح ضارة وقوية يقابله 29 حادث صغير يسبب إصابات طفيفة وحوالي 300 حوادث كانت على وشك الوقوع وهي التي يطلق عليه المصطلح المتعارف عليه (Near Misses) أو الحوادث التي لم تحدث بها جروح وولكنها كانت ستسبب في ذلك.

Heinrich's low
قانون هانيريش

 من ضمن القطاعات المهمة التي تحدث بها حوادث إصابات العمل وقد تكون إصابات قاتلة هو قطاع الصحة، فالعاملين في هذا القطاع في تعامل والتصاق مباشر مع مرضى مصابين بأمراض جرثومية قد تكون معدية وتسبب في أنتقال المرض واحيانا في إنتشار أوبئة قاتلة للمجتمع ككل.

ولكن بالرغم من أهمية وخطورة هذا القطاع فلا زال التبيليغ عن الحوادث التي تحدث للعاملين في مجال الصحة خلال عملهم (Incident Reporting) تعتبر من أكثر النقاط التي نفتقدها في معظم مستشفياتنا ومراكزنا الصحية بدول العالم الثالث مثل الإصابات بجروح ووخز الإبر أو المشارط أو جروح الزجاج المكسور او الحوادث البسيطة الأخرى التي يحدث عنها قطع للجلد بسبب أنشغالنا في العمل والتعامل مع المريض قد يكون سبب في إدخال جراثيم لجسم العاملين. فالحوادث في مجال الصحة تحدث كل يوم لطواقم التمريض والدكاترة والفنيين وطواقم التنظيف وفي كل مجالات التخصصات الطبية بمختلف تفرعاتها سواء الأمراض الباطنية او الأمراض السارية والمعدية أو في أقسام علاج الأورام أو عيادات الأسنان وغيرها، كما تحدث تلك الحوادث في كل الأماكن بالمستشفى سواء في أقسام الأيواء أو أقسام العيادات الخارجية أو في اقسام التشخيص والأسعاف وصالات العمليات أو الأنعاش وغيرها.

غالبية دول العالم التالث تفتقد لمثل هذه المنظومة الأمر الذي سبب في ضياع حق العاملين. في دراسة بسيطة أجريتها شخصيا على بعض العاملين والعاملات بالصحة (70 عامل وعاملة) في عدد من المستشفيات بمدينة طرابلس شمل طواقم التمريض والفنيين وعاملات نظافة حدتت لهم جروح بالمواد الحادة كالإبر والمشارط بنسبة 76% من أجمالي عدد من شملتهم الدراسة (الرسم البياني 1) كان سبب الإصابة عدة أسباب مختلفة (الرسم البياني 2) أثبتوا جميعهم بأنهم لم يقوموا بالتبليغ عن حوادث الإصابة لأنه ببساطة جدا لا توجد منظومة نهائيا بهذا الخصوص، فيقوم العاملين بالتعامل مع الجروح والإصابات بمفردهم من تنظيف الجرح او علاجه أو أخذ أدوية من تلقاء أنفسهم. لا يوجد نهائيا تبليغ عن حوادث الإصابة التي نتج عنها جروح وإصابات فما بالك بالحوادث التي حدتث ولم ينتج عنها إصابات.

الرسم البياني:1Picture1

الرسم البياني:2

Picture2

يجب تطبيق منظومة التبليغ عن الحوادث في مستشفايتنا فهذا ظمان لحق العاملين في التعويض والحماية ايضا وسيكون مفيد في التقليل من تلك الحوادث في المستقبل بعد معرفة أماكن الخلل وكيف حدوثه. ويجب أن يتم حفظ تلك الحوادث في تقارير يمكن الرجوع لها، يجب أن يحتوي التقرير على أسم العامل الذي حدث له الحادث والتاريخ والوقت ومكان حدوث الحادث ونوع الجرح وكيفية حدوث الجرح والشهود الحاضرين والعوامل المسببة في حدوث ذلك الحادث وايضا العلاج المقدم للمصاب وغذا كانت توجد توصيات خاصة بخصوص الحادث.

A_near_miss_coul_51693dbe5b3da A_near_miss_toda_516922f24f621
وأخيرا هناك ثلاث نقاط رئيسية يجب الأخذ بها بخصوص التبليغ عن الحوادث:

أولا: يجب الإبلاغ عن جميع الحوادث بما في ذلك حتى الحوادث التي لم تحدث بها جروح وكانت ستسبب في ذلك (Near Misses) إلى لجنة الصحة والسلامة أو الجهة المناطة بمثل هذه البلاغات

ثانياً: يجب كتابة التقارير والأحتفاظ بهم.

ثالثاً: مراجعة تقاريرلتغيير ممارسات العمل أو مكان العمل.

الوسوم

الطاهر الثابت

أستاذ دكتور بقسم علوم المختبرات الطبية، كلية التقنية الطبية جامعة طرابلس، طرابلس- ليبيا. متحصل على الأجازة الدقيقة في مجال الأحياء الدقيقة الطبية من جامعة جلاسكو بأسكتلندا- بريطانيا. باحث وناشط بيئي وخبير وطني في مجال إدارة المخلفات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق