أخبار

ما يتولد وينتج من المخلفات الطبية كفيل بإحداث أمراض أخرى

إن كان الهدف من مراكز الرعاية الصحية من خلال أنشطتها الطبية هو حماية ووقاية وعلاج البشر من الأمراض وشفاءهم، إلا أن ما يتولد وينتج من المخلفات الطبية كفيل بإحداث أمراض أخرى وتأثيرات بيئية علي المحيط بها من حيوان ونبات وتربه ومياه وهواء، وعلي هذا الأساس نرى أن رفع شعار الوقاية خير من العلاج يدخل في سياق العمل بإدارة وتدابير المخلفات الطبية علي النحو الصحيح والسليم ومن خلال عرضنا لمخاطر المخلفات المهنية الصحية والبيئية ، نؤكد علي أن المزاولين للمهن الطبية والعاملين في المراكز الصحية بطريقة مباشرة هم أول المتضررين ويأتي بعدهم المحيط البيئي وبطريقة غير مباشرة يصاب باقي شرائح المجتمع.

عياد عبود

أخصائي تحاليل طبية وعضو هيئة تدريس بقسم علوم المختبرات الطبية بكلية التقنية الطبية، جامعة طرابلس، ورئيس الجمعية الليبية للمختبرات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق